لبس المرأة الكم القصير عند محارمها
مدة الملف
حجم الملف :
496 KB
عدد الزيارات 875

السؤال:

 ما رأيكم في الكم القصير بالنسبة للمرأة، إذا كانت عند والدها وإخوتها؟ 

الجواب:


الشيخ: الذي أرى أن النساء يعتدن على اللباس الساتر من الكعب إلى الكف؛ وذلك لأن المقام مقام عظيم والخطر خطر جسيم، وإذا فتح للمرأة أن تقصر من أكمامها أو من ثيابها، فإنها تتزود من هذا المرخص فيه إلى أمر لا رخصة فيه، كما رأينا ذلك في مسائل كثيرة، حيث يفتح للناس الباب في أمر يكون في التوسع، ثم لا تلبث إلا يسيراً حتى ترى أموراً منكرة مبنية على هذه الرخصة، لكن إذا كانت المرأة في بيتها في شغلها، وقد قصرت عن أكمامها حتى بدت ذراعها، وليس حولها إلا محارمها، فإن هذا لا بأس به؛ لأن الذراع بالنسبة إلى المحارم ليس بعورة.