الأقوال والأفعال التي تفعل بعد صلاة العشاء ؟
مدة الملف
حجم الملف :
1645 KB
عدد الزيارات 1583


الشيخ: أهلاً ومرحباً بكم

السؤال  :

لى بركة الله نبدأ هذه الحلقة برسالة وصلت من المستمع خالد ع. م. من الكويت بعث بسؤال يقول فيه: فضيلة الشيخ ما هي الأفعال والأقوال التي من السنة القيام بها بعد صلاة العشاء جزاكم الله خيراً؟ 

الجواب:


الشيخ: الحمد لله رب العالمين وأصلي وأسلم على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، صلاة العشاء كغيرها من الصلوات لها أذكار مشروعة، فأول ما يسلم يستغفر الله ثلاثاً، ويقول: اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام. ثم يذكر الله ثلاث مرات، ثم يأتي ما جاءت به السنة من الأذكار الأخرى، ومنها أن يسبح الله تعالى ثلاث وثلاثين، ويحمد الله ثلاث، وثلاثين ويكبر الله أربعاً وثلاثين، ومنها أن يقول: سبحان الله والحمد لله والله أكبر ثلاث وثلاثين، ويتمم المائة بقوله: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، ومنها أن يقول: سبحان الله والحمد لله والله أكبر. خمس وعشرين مرة، ومنها أن يقول: سبحان الله عشر مرات، والحمد لله عشر مرات، والله أكبر عشر مرات، ثم يصلى بعد ذلك الراتبة سنة العشاء ركعتين، ثم ينام، ولا يشتغل بشيء من أمور الدنيا؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يكره النوم قبل العشاء والحديث بعدها، إلا الحديث اليسير مع الأهل والأصحاب أو المذاكرة في العلم، فإن هذا لا بأس به، وأما ما يفعله كثير من الناس اليوم يسهرون الليل سهراً طويلاً على غير فائدة؛ بل ربما على شيء يضرهم، ثم ينامون عن الصلاة في آخر الليل، وربما ناموا عن صلاة الفجر أيضاً، فهذا بلا شك خطأ وخلاف السنة، وإذا استيقظ من نومه فينبغي له أن يجعل له ورداً في صلاة الليل حسب ما تقضيه حاله من النشاط أو الكسل، فيصلى ما شاء الله، ثم يختم صلاته بالوتر؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم سأل عن صلاة الليل فقال: مثنى مثنى؛ فإذا خشي أحدكم الفجر صلى واحدة فأدرك له ما قد صلى. هذا ما ينبغي فعله بعد صلاة العشاء، وإن كان له أهل فينبغي أن يتحدث معهم بعد صلاة العشاء كثيراً للأنس وإزالة الوحشة، فإن خير الناس خيرهم لأهله كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي.