حكم ضرب النساء بالدف في الأعراس وهل يجوز للرجال سماعه؟
مدة الملف
حجم الملف :
1173 KB
عدد الزيارات 15683

السؤال:

هذه المستمعة تقول: هل ضرب الدفوف حلال في العرس، وهل يجوز للرجال سماعه، وهل يجوز الغناء في العرس خاص للنساء؟ 

الجواب:


الشيخ: نعم، ضرب الدف في العرس للنساء جائز، بل إنه سنة، وكذلك الغناء على هذا الدف؛ لكن بشرط أن يكون غناءً نزيهاً ليس من الأغاني الماجنة التي تدعو إلى الفجور، وتحمل المعاني السيئة، بل يكون غناءً يتضمن التحية للحاضرين والدعاء بالبركة للمتزوجين، وما أشبه ذلك من الأشياء النافعة، وفي هذه الحال ينبغي أن يكون النساء في مكان خاص منفرد، وقصدي وأقصد بمنفرد؛ أي بعيد عن الرجال؛ لئلا يسمع الرجال أصواتهن، فإنه قد يحصل في سماع أصواتهن فتنة لا سيما والناس في نشوة الفرح وفرح بالزواج أيضاً، وهذا الفرح ربما يكون مثيراً للشهوة عند سماع أصوات النساء، فالنفوس متهيئة لمثل هذه الحال، فلذلك يفرد النساء في مكانٍ بعيد عن سماع الرجال أصواتهن نعم، وبهذه المناسبة أود أن أنبه على مسألةٍ مزعجة؛ وهي أن بعض الناس يضعون في قصور الأفراح أو في بيوتهن أيام الزواج مكبرات الصوت على الجدران، فتسمع الأصوات من بعيد، ويحصل إزعاج الناس الذين حولهم وإيذاؤهم، وهذا عمل محرم؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى الصحابة رضي الله عنهم حين صلوا وكانوا يصلون ويرفعون أصواتهم بقراءة القرآن، فنهاهم النبي صلى الله عليه وسلم، وقال: لا يجهر بعضكم على بعضٍ في القراءة، أو قال في القرآن. وفي روايةٍ أخرى: لا يؤذين بعضكم بعضاً؛ فإذا كان النبي عليه الصلاة والسلام نهى عن إيذاء الناس بعضهم بعضاً برفع الصوت في قراءة القرآن فما بالك برفع الصوت في مثل هذه المناسبة.