حكم المصافحة بعد صلاة الفريضة
مدة الملف
حجم الملف :
639 KB
عدد الزيارات 1144

السؤال:

المستمع علي الزواني له هذا السؤال يقول: إذا فرغ المصلون من الصلاة يقومون بمصافحة الذين بجوارهم هل هذا وارد عن الرسول صلى الله عليه وسلم؟ 

الجواب:


الشيخ: هذا ليس بوارد؛ يعني كون المصلين إذا سلموا من الصلاة صافح بعضهم بعضاً ليس بوارد عن النبي صلى الله عليه وسلم، ولا عن أصحابه رضي الله عنهم، بل هو مما أحدث، والإنسان يسلم من الصلاة، فيقول: السلام عليكم ورحمة الله. يسلم على كل من معه من المصلين، فالإمام صلى على المأمومين والمأمومين يسلم بعضهم، فالإمام يسلم على المأمومين، والمأمومون يسلم بعضهم على بعض، وربما يشمل سلامهم الإمام أيضاً، ولا حاجة إلى إعادة السلام مرةً ثانية؛ لأن الجماعة واحدة، أما ما يفعله بعض الناس الذين يدخلون المسجد، ويصلي تحية المسجد، أو الراتبة مثلاً؛ فإذا فرغ صافح من على يمينه ويساره، فإن هذا لا بأس به، ولا حرج فيه؛ لكن بشرط ألا يقصد الإنسان به التعبد، وأن هذا مشروع، وإنما يقصد بذلك الإيناس والتأليف.