هل على الرجل إثم إذا غاب عن أهله ثلاث سنوات بحثا عن الرزق
مدة الملف
حجم الملف :
506 KB
عدد الزيارات 1230

السؤال:

بارك الله فيكم، هذا المستمع موسى محمد، سوداني، مقيم في العراق، يقول أنه متزوج، وله أبناء من زوجته، يقول: سافرت من وطني لأحسن وضعي، وكانت فترة غيابي تقارب ثلاث سنوات، مع العلم أنه يقول: لم أقطع عن زوجتي المصاريف، والمراسلة باستمرار، فضيلة الشيخ، هل لها في الشرع حق؟ وما هو؟ وهل علي إثم في هذا؟

الجواب:


الشيخ: أقول: إن المرأة لها حق على زوجها أن يستمتع بها وتستمتع به، كما جرت به العادة، وإذا غاب عنها لطلب العيش برضاها وكانت في مكان آمن لا يخشى عليها شيء فإن ذلك لا بأس به، لأن الحق لها متى رضيت بإسقاطه مع كمال الأمن والطمأنينة، فلا حرج في تغيبه لمدة ثلاث سنوات، أو أقل أو أكثر، أما إذا طالبت بحضوره، فإن هذا يرجع إلى ما لديهم من القضاة يحكمون بما يرونه من شريعة الله عز وجل.