حكم التطوع بأربع ركعات قبل صلاة العصر وقبل صلاة العشاء وبعدها
مدة الملف
حجم الملف :
705 KB
عدد الزيارات 1416

السؤال:

سؤال أخير في رسالة المستمعة، تقول: ما حكم صلاة أربع ركعات قبل صلاة العصر، وأيضاً ما حكم صلاة أربع ركعات قبل صلاة العشاء، وأربع ركعات بعدها؟

الجواب:


الشيخ: إذا كانت هذه الأربع ركعات تصلى مثنى مثنى فلا حرج فيها، وأما إذا كانت تصلى فرداً بتسليم واحد، فإن النبي صلى الله عليه وسلم يقول: «صلاة الليل والنهار مثنى مثنى»، فالمشروع للمتنفل أن يصلي النفل ركعتين ركعتين، سواء كان ذلك في صلاة الليل، أم في صلاة النهار، إلا الوتر، فإن الوتر يختص بجواز الزيادة على ركعتين، فإذا أوتر الإنسان بثلاث، جاز له أن يصلي ركعتين ويسلم، ثم يصلي الثالثة وحدها، وجاز له أن يوتر بثلاث جميعاً بتشهد واحد، وإذا أوتر بخمس سردها سرداً بتشهد واحد وسلام واحد، وإذا أوتر بسبع فكذلك يسردها سرداً بتشهد واحد وسلام واحد، وإذا أوتر بتسع سردها، إلا أنه يجلس في الثامنة فيتشهد، ولا يسلم، ثم يصلي التاسعة ويتشهد ويسلم، فيكون الإيتار بتسع، فيه تشهدان وسلام واحد، وإذا أوتر بإحدى عشرة، صلى ركعتين ركعتين، وأوتر بواحدة.