هل تجوز الصلاة في مسجد به خمس قبور ؟
مدة الملف
حجم الملف :
829 KB
عدد الزيارات 1095

السؤال:

شكر الله لكم، وهذه رسالة المستمع فتح الرحمن علي صالح من السودان، يقول في رسالته: عندنا مسجد يوجد به خمس مقابر، وهو المسجد الوحيد في القرية، هل تجوز الصلاة فيه، أفيدونا بارك الله فيكم؟

الجواب:


الشيخ: هذا المسجد الذي عناه السائل وذكر أن فيه خمس مقابر، يعني: قبوراً، ينظر في أمره، إن كانت القبور سابقة على المسجد، وقد بني المسجد عليها، فإن هذا المسجد محرم، ولا تجوز الصلاة فيه، لأن الصلاة فيه من وسائل الشرك، وقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم اليهود والنصارى لاتخاذهم قبور أنبيائهم مساجد، وإن كان المسجد سابقاً على هذه القبور، ولكن القبور دفنت فيه، فإنه يجب أن تنبش هذه القبور، وأن تخرج إلى قبور المسلمين، ولا يجوز أن تبقى في المسجد، لأن بقاءها في المسجد والناس يصلون فيه من أكبر وسائل الشرك، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «لا تصلوا إلى القبور، ولا تجلسوا عليها». ونصيحتي لهذا الأخ السائل أن يتصل بالوزارة المعنية في هذه الأمور في بلده، ليتبين الأمر، ولتتخذ الإجراءات الكفيلة بمنع ذلك.