أهل البلد لا يصلون جمعة فماذا يفعل ؟
مدة الملف
حجم الملف :
1130 KB
عدد الزيارات 712

السؤال: 

 عبد الحميد رمضان، عبد الحميد مصري يعمل باليمن الشمالي يقول: إنني أعمل بالتدريس في إحدى محافظات الجمهورية العربية اليمنية وذلك منذ عامين، ولكنني منذ بدء عملي في هذه المنطقة لم أصلّ صلاة الجمعة إلا في إجازة الصيف وذلك لعدم وجود صلاة للجمعة في هذه المنطقة، مع العلم أنه تكثر المساجد هناك وأيضاً لا يصلون صلاة الجماعة إلا في وجود شيخ القبيلة، وقد ناشدتهم كثيراً لكي يصلوا الجمعة فلم يستجيبوا فأصليها ظهراً ما يصلون، فما موقفي أنا في ترك صلاة الجمعة حيث إن المدة التي أترك فيها الصلاة تقترب من ثمانية أشهر في كل عام؟

الجواب:

إجابة فضيلة
الشيخ: الحمد لله رب العالمين، وأصلي وأسلم على نبينا محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين. الجواب على هذا السؤال: إن الواجب على المسلمين إقامة الجمعة والجمعات في أماكن تجمعاتهم، إلا أن الجمعة لا تجب إلا إذا كانوا مستوطنين بقرية، وإما إذا كانت المزارع خارج البلد متشتتة فإن عليهم أن يقيموا جماعة ولا يجوز لهم أن يتخلفوا عن الجماعة، وإن كانت المزارع متقاربة بنوا مسجداً من بينها وصلوا فيه جميعاً، وإن كانت متباعدة فإنه تبنى مساجد على الوجه الذي فيه مشقة ويجتمع الناس القريبين منه في هذا المسجد ويصلون الجماعات، وأما بالنسبة لك أنت قد أديت ما يجب منك من نصيحة فإن حصل ما تريد فذلك المطلوب، وإن لم يحصل فليس عليك إثم إذا صليت وحدك؛ لأن الله تعالى يقول: ﴿فاتقوا الله ما استطعتم﴾، ويقول لنبيه صلى الله عليه وسلم: ﴿ليس عليك هداهم ولكن الله يهدي من يشاء ﴾، والذي أرى في هذه المسألة: إذا كان يمكنك أن تتصل بالمسئولين في البلد وإخبارهم بما حصل لينظروا في هذا الأمر ويحكموا بما يرونه من إقامة الجمعة والجمعات وإن في ذلك خيراً كثيراً.
وقولي في أثناء الجواب: إن البساتين أو الحوائط التي خارج البلد ليس فيها جمعة أريد بذلك إذا كانت بعيدة عن البلد، أما إذا كانت قريبة فإنه يجب عليهم أن يحضروا إلي المسجد الذي تصلى فيه الجمعة ويقيم فيه الجمعة.