حكم مشابهة قص شعر الصغيرات بشعر الكافرات
مدة الملف
حجم الملف :
768 KB
عدد الزيارات 843

السؤال:

ما حكم قص شعور البنات قصة فرنسية؟ ومتى يبدأ سن التحريم، لأن الناس يقولون عن الطفلة التي عمرها سنتين أو ثلاث: إنها صغيرة؟

الجواب:

أخذ المرأة من شعرها فيه خلاف بين العلماء:

منهم من يقول: إنه حرام.

ومنهم من يقول: إنه مكروه.

ومنهم من يقول: إنه جائز.

لكن إذا كان أخذ الشعر على وجه التشبه بالفرنسيين، أو غير الفرنسيين من الكفار فهو حرام؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من تشبه بقومٍ فهو منهم». قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في كتابه اقتضاء الصراط المستقيم: أقل أحوال هذا الحديث التحريم وإن كان ظاهره يقتضي كفر المتشبه بهم.

كثيرٌ من النساء يقلن: إننا ما أردنا التشبه، فيقال: التشبه إذا حصل لا يشترط له إرادة؛ لأن التشبه هو المظهر، فإذا وجد المظهر الذي يكون كمظهر الكفار حصل التشبه، سواءٌ أردت أو لم ترد، هذا ليس عبادة هذا زي، إذا كان عليه الكفار فإنه لا يحل للإنسان أن يتزيا به، وعلى هذا فنقول: إنه لا يجوز للمرأة أن تقص رأسها كقص رءوس الفرنسيات، أو غيرهن من الكافرات.

وأما القص اليسير للتجمل للزوج بشرط ألا يكون كثيراً بحيث يشبه شعر الرجال فأرجو ألا بأس به.