أفطرت أياماً من رمضان بسبب الحيض ولم تقضيها فماذا يلزمها ؟
مدة الملف
حجم الملف :
479 KB
عدد الزيارات 1507

السؤال:


الشيخ: السؤال الثاني تقول أنها منذ أن وجب عليها الصيام أنها تصوم رمضان، ولكنها لا تقضي صيام الأيام التي تفطرها بسبب الدورة الشهرية، ولجهلها بعدد الأيام التي أفطرتها فهي تطلب إرشادها إلى ما يجب عليها فعله الآن.

الجواب:


الشيخ: يؤسفنا أن يقع مثل هذا بين نساء المؤمنين، فإن هذا الترك -أعني ترك قضاء ما يجب عليها من صيام- إما أن يكون جهلاً، وإما أن يكون تهاوناً. وكلاهما مصيبة؛ لأن الجهل دواؤه العلم والسؤال، وأما التهاون فإن دواؤه تقوى الله عز وجل ومراقبته والخوف من عقابه والمبادرة لما فيه الرضا. فعلى هذه المرأة أن تتوب إلى الله عز وجل مما صنعت وأن تستغفر وأن تتحرى الأيام التي تركتها بقدر استطاعتها فتقضيها، وبهذا تبرأ ذمتها. ونرجو لها أن يقبل الله توبتها.