عنده أرض مكتوب عليها وقف لله تعالى
مدة الملف
حجم الملف :
562 KB
عدد الزيارات 1053

السؤال:

جزاكم الله خيراً. هذه ثلاثة أسئلة بعث بها السائل مبروك العوفي من خليص، سؤاله الأول يقول: لدي قطعة أرضٍ ولها صكٌ شرعيٌ قديم ومكتوبٌ عليه: وقفٌ لله ملعونٌ بائعها وملعونٌ شاريها. مع العلم بأني أستقل هذه الأرض بالزراعة وآكل من دخلها، فهل هو حلالٌ أم حرامٌ أم ماذا؟ وهل يصح الوقف بهذا الأسلوب؟

الجواب:


الشيخ: الوقف صحيح إذا كان من مالك وتمت شروط الوقف، ولكن ما ينبغي للموقف أن يستعمل مثل هذه العبارات باللعن، إنه يكفي إذا أوقفها أن يثبت ذلك بطريقٍ شرعي ومَن غيَّر أو بدل فالإثم عليه سواء قرن ذلك باللعنة أم لم يقرن، وأما التصرف في هذا الوقف فإنه إذا تعطلت منافع الوقف جاز بيعه والتصرف فيه وتؤخذ قيمته وتجعل في مكانٍ آخر ينتفع به، ولكن ينبغي أن يكون هذا التصرف بعد مراجعة المحكمة حتى تتبين الأمر وتتحققه ثم تأذن بنقله إلى مكانٍ آخر.