هل له قصر الصلاة إذا قارب وصوله بلده ؟
مدة الملف
حجم الملف :
509 KB
عدد الزيارات 1231

السؤال:

ورد من المستمع علي محمد العلي من الزلفي يقول: لو قدمت من سفر بعيد وقبل وصولي إلى بلدي المقيم فيه بعشرة كيلو مترات تقريباً وجبت صلاة الظهر مثلاً فهل أقصر الصلاة أم أتمها؟ وهل لو جمعت العصر معها يكون ذلك جائزاً أم لا؟

الجواب:


الشيخ: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين. هذا السؤال الذي سألت عنه وهو أنك مسافر أقبلت على بلدك وبقي بينك وبينه عشرة كيلو مترات، وقد وجبت صلاة الظهر فهل يجوز لك القصر والجمع؟ جوابه أن القصر يجوز لك؛ لأن الصلاة وجبت عليك وأنت في سفر، وصلاة المسافر مقصورة، وأما الجمع فلا ينبغي لك أن تجمع؛ لأن الجمع للحاجة، وهنا لا حاجة بك إلى الجمع ما دمت ستصل إلى بلدك قبل أن يأتي وقت العصر. وعلى هذا فصل الظهر ركعتين، وإذا قدمت إلى بلدك ووجبت صلاة العصر فصلها أربعاً.