حكم مسح رأس المرأة ووجهها أثناء القراءة عليها
مدة الملف
حجم الملف :
537 KB
عدد الزيارات 901

السؤال:

سؤاله الآخر يقول: بينما كنت جالساً في مصلى المسجد أقرأ القرآن دخلت علي امرأة ومعها فتاة بالغة وطلبت مني أن أقرأ على الفتاة آيات من القرآن لأنها كانت تعاني من حالة نفسية، فقرأت قدر خمسين آية من سورة البقرة، وبعد أن انتهيت من القراءة قمت بمسح رأس ووجه الفتاة وطلبت منها أن تنظر في المصحف فهل أنا آثم على ما فعلت علماً بأني ما أردت من ذلك إلا الخير والثواب وقصد الشفاء إن شاء الله؟

الجواب:


الشيخ: أما قراءتك على الفتاة فإن هذا لا بأس به، ولكن في هذه الحال يجب أن تكون ساترة لما يجب ستره من الوجه وغيره، وأما مسحك رأسها ووجهك بعد قراءتك فلا أرى له وجهاً، ولا ينبغي ذلك منك، بل يحرم عليك أن تمس بشرة امرأة أجنبية منك ليست زوجة وليس بينك وبينها محرمية، فعليك أن تتوب إلى الله من هذا الأمر وألا تعود إليه. أما القراءة على النساء والرجال مع مراعاة التحفظ الواجب فإن هذا لا بأس به وهو من الإحسان بشرط ألا يكون هناك فتنة.