رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مدة الملف
حجم الملف :
880 KB
عدد الزيارات 857

السؤال:

شيخ محمد، هذه رسالة وردتنا من المستمع عبد الله محمود محمد من قضاء الحمودية في العراق، بعث بهذه الرسالة يقول: هل يرى المسلم أو المؤمن في الحلم رسول الله صلى الله عليه وسلم أم لا يرى رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحلم؟ وإني سامع من العالم الديني يقول: المؤمن القوي الإيمان يراه؟

الجواب:


الشيخ: الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين. نعم، الإنسان قد يرى النبي صلى الله عليه وسلم في المنام، وليس من شرط الإيمان أن يرى الإنسان النبي صلى الله عليه وسلم ولا من مقتضيات الإيمان أن يرى النبي صلى الله عليه وسلم، بل قد يراه الإنسان المؤمن وقد لا يراه. وكونه يرى النبي صلى الله عليه وسلم لا يدل على أنه أكمل الناس إيماناً، وكونه لا يراه لا يدل على ضعف إيمانه. ولكن المهم أننا لا نحكم بأنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم حتى يراه على صفته التي هو عليها صلى الله عليه وسلم، فأما إن رأى شخصاً ووقع في نفسه أنه النبي صلى الله عليه وسلم أو سمع من يقول أنه النبي صلى الله عليه وسلم فإن ذلك لا يدل على أنه هو النبي صلى الله عليه وسلم إذا لم يكن على الأوصاف التي كان عليها صلى الله عليه وسلم، وهذا شرط لا بد منه؛ وهو أن يكون المرء الذي رآه الإنسان تنطبق أوصافه تماماً على أوصاف النبي صلى الله عليه وسلم، فإن بعض الناس يرى شخصاً يقع في نفسه أو يسمع قائلاً يقول أن هذا رسول الله وليس هو رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ لأن أوصافه لا تنطبق على أوصاف الرسول صلى الله عليه وسلم.