يكثر الخلاف بين زوجته ووالدته..فماذا يفعل ؟
مدة الملف
حجم الملف :
752 KB
عدد الزيارات 1004

السؤال:

هذه الرسالة وردتنا من المستمع عبد المحبوب سيف من الرياض البطحاء شارع البريد، يقول فيها: أرجو أن ترشدوني إلى ما فيه الخير؛ إني متزوج منذ خمسة أعوام، ودائماً يحصل بين الأسرة مشاجرة، ولي والدة وإخوان صغار ما معهم سوى وجه الله، وأنا الذي أعمل وأصرف عليهم، ودائماً تحصل مشاجرة بين زوجتي ووالدتي نتيجة الإخوان، هم يأتون بالمشاكل وعلى هذا الطريق وما تحصل به المشاجرة، ولم أدر ماذا أفعل، ولي بيت يبعد ثلاثة أمتار عن بيت إخواني بنيته بخمسين ألف ريال يمني، ولا أدري أتصدى للوالدة لأنني أعرف حقوق الوالدين، فأفيدوني جزاكم الله عنا وعن المسلمين خيراً.

الجواب:


الشيخ: أقول: إنه إذا لم يمكن العيش بسلام بين الأسرة فإنه لا حرج عليك أن تنقل زوجتك إلى محل آخر تسكن معها وتستطيع أن تلقيا والدتك بما تطيب بها نفسها، وهذا أهون من بقاء الجميع في نكد لا يتمتعون بحياة سعيدة لا أنت ولا هم، وكونك تنفرد بأهلك في مكان آخر ليس هذا من العقوق، بل هذا من الإصلاح، والله تبارك وتعالى لا يضيع أجر المصلحين. الذي نرى لك أن تنفرد وزوجتك في مكان، وتكون مع أمك في قلبك وقربك، وتأتي إليها بين ساعة وأخرى.