هل عليه شيء إذا ترك المبيت في مزدلفة لعذر قهري؟
مدة الملف
حجم الملف :
119 KB
عدد الزيارات 1597

السؤال:

أيضاً يقول: ما حكم من لم يستطع المبيت في مزدلفة لعذر قهري؟

الجواب:


الشيخ: حكمه أن يذبح هدياً ويتصدق به على الفقراء في الحرم -يعني في مكة- ثم تبرأ ذمته بذلك إن شاء الله.