إذا سها المسبوق فهل يأتي بالتشهد قبل سجود السهو ؟
مدة الملف
حجم الملف :
1016 KB
عدد الزيارات 666

السؤال:

أحسنتم. هذه الرسالة وردتنا من الدمام من محمد صالح مصلح، يقول في رسالته: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد، فقد أدركت ركعتين مع الجماعة وبجانبي أشخاص أدركوا ثلاثة ركعات، لكني سلمت معهم ناسياً، وعرفت أنه قد بقي علي ركعة أيضاً، فقمت وأتيت بها وسلمت، فقالوا لي: اسجد للسهو. فقلت: كيف أسجد؟ قالوا: اقرأ التشهد ثانية ثم اسجد للسهو ثم سلم. وقد فعلت، فهل أنا على صواب في ذلك؟

الجواب:


الشيخ: الحقيقة أنها ليست بصواب، لأنك لما سلمت معهم بعد أن أتيت بركعة وعليك ركعتان صرت مسلماً قبل تمام صلاتك، والواجب على من سلم قبل تمام صلاته ثم ذكر أن يتم الصلاة ثم يسلم ثم يسجد سجدتين للسهو ويسلم، وليس الواجب عليه كما قال له هؤلاء؛ أن يتشهد ثم يسلم ثم يسجد للسهو. هذا ليس له أصل؛ لأنه قد أتى بالتشهد في الأول فلا حاجة لإعادته.

السؤال: هو لم يعرف أنه يسجد للسهو فيما أعتقد في مثل هذه الحالة على حسب رسالته، ولذلك سلم وأمروه أن يسجد، وأيضاً قال: كيف أسجد وأنا سلمت؟ فقالوا: اقرأ التشهد. يمكن اجتهاد من...


الشيخ: هو على كل حال اجتهاد خاطئ، الواجب على من سلم قبل تمام صلاته سواء كان مسبوقاً وسلم مع الإمام، أو مع من شاركه في الإتمام كما هنا، أو كان منفرداً، أو كان إماماً، المهم أن الحكم الشرعي فيمن سلم قبل تمام صلاته أن يأتي بما بقي منها أولاً ويسلم منه، ثم بعد ذلك يسجد سجدتين للسهو ويسلم. وقد ثبتت هذه القصة في الصحيحين من حديث أبي هريرة أن الرسول صلى الله عليه وسلم سلم من ركعتين في الظهر أو العصر، ثم ذكروه فأتى بما بقي من صلاته صلى الله عليه وسلم، وسلم وسجد سجدتين وسلم.

السؤال: أحسنتم. يقول: إذا كان السجود قبل السلام ولكن نسي الساهي وسلم فكيف يسجد للسهو؟ هذا أيضاً أتيتم به.


الشيخ: لا، ما أتيت به، هذه مسألة جديدة؛ وهي أن الرجل إذا كان عليه سجود سهو محله قبل السلام ثم سلم ونسيه ففي هذه الحال يسجده بعد أن يسلم، ويسلم.

السؤال: لكن مكانه قبل السلام؟


الشيخ: مكانه قبل السلام.