حكم وضع مغاسل اليدين والمطبخ مع البيارة
مدة الملف
حجم الملف :
721 KB
عدد الزيارات 1277

السؤال:

هذه الرسالة وردت من المستمع المرسل عبد الله الرحال من الكريب بالقصيم، يقول بعد التحية والسلام: سؤالي هو أني أرى بعض الناس يجعل مغاسل اليدين على البيارة، وكذلك مغاسل المطابخ، وفي هذه الحال يذهب بعض الطعام إلى البيارة، فهل يجوز ذلك؟ يقول أيضاً: ونحن سمعنا -ولا ندري ما صحته- وهو أنهم يقولون إن الطعام الذي لا يشبع القطة يجوز أن يذهب إلى هذه البيارة. أفيدونا جزاكم الله خيراً، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته؟

الجواب:


الشيخ: هذا أيضاً مما لا ينبغي؛ أن يجعل غسيل اليدين وغسيل الأواني من الطعام مع القاذورات والنجاسات، لأن هذا الغسيل يجتمع ويتكون منه شيء كثيف، هذا إذا كان يحصل من هذا الغسل شيء ذو جِرم كحبةٍ وقطعة خبزٍ وما أشبه ذلك، أما إذا كان لا يحصل منه جِرم فلا حرج. وأما ما سمعه من أن الذي لا يشبع القطة لا بأس به فهذا لا أصل له، وما سمعته إلا من هذا السؤال. والطريق إلى الخلاص من ذلك أن يقسم الحفرة التي يتجمع فيها الماء يقسمها إلى قسمين، ويضع بينهما جداراً منيعاً يصبه صباً أو يبنيه ببلوك مختوم ويليسه تلييساً قوياً، ويصرف غسيل الطعام واليدين إلى جهة، ومحل الخلاء إلى جهةٍ أخرى، وبهذا يحصل المقصود إن شاء الله.