ضرورة معاهدة ومراجعة القرآن الكريم
عدد الزيارات 1503

السؤال:

نحن طلبة تحفيظ القرآن الكريم، وفي ختام دراستنا نتخرج وقد حفظنا القرآن الكريم، ولكن نكون قد نسينا أغلب ما حفظنا، فهل نحن آثمون بذلك؟ وما هو الحل الأمثل للحفاظ على هذه الثروة الكبيرة؟

الجواب:

-بارك الله فيكم- الحل الأمثل ما أرشد إليه النبي -صلى الله عليه وعلى آله وسلم- حيث قال: «تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفسي بيده لهو أشد تفلتاً من الإبل في عقلها» فالدواء أن يردده الإنسان كثيراً، ويخصص الأماكن التي نسيها بزيادة تكرار، أما كونه يحفظ وينسى ما سبق هذا غلط.