هل في الكذب صغائر وكبائر؟
مدة الملف
حجم الملف :
187 KB
عدد الزيارات 2556

السؤال:

ذكرت في أحد دروسك: أن بعض الكذب منه ما هو صغائر، ومنه ما هو كبائر، فما هو الضابط؟
الجواب:

هذا على حسب النصوص، فمثلاً: الكذب على الرسول -عليه الصلاة والسلام- هذا من الكبائر؛ لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- توعد من فعل ذلك.

والكذب بأن فلاناً جاء وهو ما جاء مثلاً، هذا لا يصل إلى حد الكبائر.