حكم ذبح الأضحية عن الميت
مدة الملف
حجم الملف :
765 KB
عدد الزيارات 656

السؤال:

نحن في منزلنا نواجه مشكلة كبيرة، حيث أن لنا والدة تقوم بذبح ضحايا متعددة لأبيها واحدة، ولأمها واحدة، ولأخواتها واحدة، ونحن منذ وقت بعيد نحاول إقناعها أن هذا مخالف لسنة النبي صلى الله عليه وسلم لكنها لم تقتنع، نرجو منك وفقك الله توجيه نصيحة لها خاصة ولعامة المسلمين، علماً بأنها تكلفها هذه الضحايا قريباً من خمسة آلاف ريال؟

الجواب:

بلغها سلامي وقل: يسلم عليك فلان، ويقول: خير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم، وليست أكرم من رسول الله، ولا أعلم منه بما يرضي الله، ولا أحرص منه على مرضاة الله، فلتقتدِ برسولها محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم.

أما والداها، وأمها، وجدها، وجدتها، وعمها، وعمتها، وخالها، وخالتها، وأقاربها، وأصدقاؤها، فلتدع الله لهم؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له» ما قال: يضحي له، ولا جاءت في حديث ضعيف ولا صحيح: أو ولد صالح يضحي له، مع أن الحديث في سياق الأعمال «انقطع عمله إلا من ثلاث» والأضحية عمل، فلم يقل: إلا ولد صالح يضحي له.

ولا شك أن أمك تريد الخير، لكن ليس كل مجتهد مصيب.