أدرك الإمام في التشهد الأخير هل يقرأ التشهد الأخير أو الأول ، وهل يتورك؟
مدة الملف
حجم الملف :
468 KB
عدد الزيارات 918

السؤال:

مأمومٌ دخل في صلاة المغرب أو في إحدى الصلوات الرباعية في الركعة الأخيرة مع الإمام، فعندما يجلس الإمام للتشهد الأخير ماذا يفعل هذا المسبوق في صلاته، هل يقرأ التشهد الأول أم التشهد الأخير؟

الجواب:

إذا أدرك الإنسان الإمام وجلس معه في التشهد الأخير وهو قد سبق بركعة أو ركعتين فإنه يقرأ التشهد كله، ولا يقتصر على التشهد الأول، وإن اقتصر على التشهد الأول وكرره فيما إذا كان التشهد الأخير للإمام هو التشهد الأول له فلا بأس، لكن تكميله لا يضر، وهو أبلغ في متابعة الإمام.

السائل:

إذا تورك في التشهد الأخير، فعلى هذا المسبوق أن يتورك في التشهد الأخير.

الشيخ:

أما التورك لا يتورك، هو يسأل عن التشهد، لكن لا بأس زيادة فضل، التورك لا يتورك؛ لأنه ليس تشهده الأخير.