معنى قوله تعالى: (أولئك الذين يدعون يبتغون إلى ربهم الوسيلة)
مدة الملف
حجم الملف :
354 KB
عدد الزيارات 664

السؤال:

قوله تعالى: ﴿أُولَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ﴾ [الإسراء:57] ما تفسير الآية؟

الجواب:

يقول الله -عز وجل-: ﴿أُولَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ﴾ هؤلاء هم بأنفسهم يطلبون إلى الله الوسيلة ﴿أَيُّهُمْ أَقْرَبُ﴾ أي: يفعلون ما يقربهم إلى الله، فمثلاً: الأنبياء من الناس من أشرك بهم، فمثلاً عيسى -عليه الصلاة والسلام- اتُخِذ إلهاً نقول هذا الذي اتخذتموه إلهاً وهو عيسى هو يبتغي إلى الله الوسيلة والقرب إلى الله، فهو محتاج إلى الله، فكيف تدعونه وهو نفسه محتاج إلى الله! هذا معنى الآية.