حكم الصلاة والصيام لمن أسقطت الجنين في الشهر الثاني
مدة الملف
حجم الملف :
263 KB
عدد الزيارات 834

السؤال:

امرأة أسقطت جنيناً وهي في الشهر الثاني من الحمل، ما حكم الصلاة والصيام في هذه الحالة؟

الجواب:

هذه المرأة تصوم وتصلي، ويأتيها زوجها؛ لأن هذا الدم ليس نفاساً ولا حيضاً، وإنما يسمى عند العلماء: دم فساد وذلك أن النفاس لا يثبت إلا بعد أن يتبين في الجنين خلق الإنسان، وأثناء الشهرين لا يمكن أن يتبين فيه خلق الإنسان.
السائل: إلى كم شهر يتبين الخلق تقريباً؟
الشيخ: غالباً يتبين في ثلاثة أشهر.