حكم نيابة الحج بالعوض في المرض، وهل تنوب المرأة عن الرجل؟
مدة الملف
حجم الملف :
546 KB
عدد الزيارات 669

السؤال:

ما حكم نيابة الحج بالعوض في المرض، وهل تنوب المرأة عن الرجل؟

الجواب:

النيابة في الحج جاءت به السنة، فإن الرسول -عليه الصلاة والسلام- سألته امرأة وقالت: "إن فريضة الله على عباده في الحج أدركت أبي شيخاً كبيراً لا يثبت على الراحلة أفأحج عنه؟" قال: «نعم».

والاستنابة بالحج بعوض، إن كان الإنسان قصده العوض فقد قال شيخ الإسلام -رحمه الله-: من حج ليأكل فليس له في الآخرة من خلاق، ;ي: نصيبٌ، وأما من أخذ ليحج فلا بأس به، فينبغي لمن أخذ النائبة أن ينوي الاستعانة بهذا الذي أخذ على الحج، وأن ينوي أيضاً قضاء صاحبه؛ لأن الذي استنابه محتاج، ويفرح إذا وجد أحداً يقوم مقامه، فينوي بذلك أنه أحسن إليه في قضاء الحج، وتكون نيته طيبة.