معنى رؤية الله بصورته التي يعرفه بها المؤمنون والمنافقون
مدة الملف
حجم الملف :
247 KB
عدد الزيارات 807

السؤال:

في الحديث: «أن المؤمنين والمنافقين يرون الله سبحانه وتعالى على صورته التي يعرفونها» ما المقصود: بصورته التي يعرفونها؟

الجواب:

التي يعرفونها مما وصف به نفسه -عز وجل-.

فإن الله تعالى قد وصف نفسه لعباده بأنه عظيم وأنه قدير وأنه ذو سلطان، وأنه له وجه وله عين وما أشبه ذلك، فهم يعرفونها لا لنظر سابق، ولكن لما وصف الله به نفسه.