الرد على من لا يرى الأذان الأول يوم الجمعة
مدة الملف
حجم الملف :
418 KB
عدد الزيارات 695

السؤال:

قلنا: إن سنة عثمان -رضي الله عنه- في الأذان الأول يوم الجمعة هي سنة ثابتة وصحيحة، وهذا صحيح، ولكن هناك بعض الإخوان في السودان يوردون علينا شبهة وهي يقولون: أن عثمان -رضي الله عنه- فعل هذه السنة في السوق، فمن أراد أن يطبق سنة عثمان -رضي الله عنه- فليفعل في السوق لكن لا يؤذن في المسجد الواحد أذانين، فكيف نرد عليهم، جزاك الله خيراً؟

الجواب:

نرد عليهم بأن عثمان -رضي الله عنه- جعلها في السوق؛ لأنه ليس هناك مكبر صوت، لو أذن في المسجد أو قريباً من المسجد لم يسمعه أهل السوق، أما الآن فالحمد لله مكبر الصوت موجود، ثم إن الرسول -عليه الصلاة والسلام- كان له مؤذنان في مسجد واحد بلال وابن أم مكتوم، يؤذنان في مكان واحد.