حكم من وجد مالاً وغلب على ظنه أنه مغصوب
مدة الملف
حجم الملف :
631 KB
عدد الزيارات 849

السؤال:

حكم من وجد مالاً، وغلب على ظنه أنه مغصوب، ولم يعرف صاحبه حتى يعيده إليه؟

الجواب:

بأي شيء غلب على ظنه أنه مغصوب؟
 

السائل:

قرائن علمها أن هذا المال مغصوب.
 

الشيخ:

ألا يمكن أن يكون صاحبه باعه؛ لأنه ربما يكون من القرائن عنده أنه عارف أن هذا المال لفلان، فيمكن يكون باعه. على كل حال، نجيب على هذا: إذا وجد الإنسان مالاً لقطة، وغلب على ظنه أنه مغصوب نقول: ابحث عن صاحبه، ولا تجعل ظنك يغلب على أنه مغصوب، اجعل ظنك يغلب على أنه ضائع من صاحبه، لكن اللقطة، لماذا تحملها أنها مغصوبة؟! احملها على أنها ضائعة من صاحبها، وابحث عن صاحبها، المهم ـ بارك الله فيك ـ إذا وجدت لقطة، فانشدها سنة كاملة، إن جاء صاحبها، وإلا فهي لك.