هل يفطر من نوى الفطر في رمضان ثم لم يجد ما يفطر عليه
مدة الملف
حجم الملف :
1037 KB
عدد الزيارات 2261

السؤال:

رجل مسافر وصائم في رمضان، نوى الفطر، ثم لم يجد ما يفطر به، ثم عدل عن نيته وأكمل الصوم إلى المغرب، فما صحة صومه؟

الجواب:

صومه غير صحيح ويجب عليه القضاء؛ لأنه عندما نوى الفطر أفطر، أما لو قال: إن وجدت ماءً شربت وإلا فأنا على صومي ولم يجد الماء، فهذا صومه صحيح؛ لأنه لم يقطع النية ولكنه علّق الفطر على وجود الشيء، ولم يوجد الشيء فبقي على نيته الأولى.
 

السائل:

كيف نرد على من يقول: إنه لم يقل أحد من العلماء: إن النية من المفطرات؟

 

الشيخ:

نقول للذي قال هذا: إنه لا يعرف عن كتب أهل العلم شيئاً -كتب أهل العلم في الفقه والمختصرات- ففي زاد المستقنع يقول: ومن نوى الإفطار أفطر، وأنا يا إخواني أحذركم من غير العلماء الراسخين المعروفين بالتقدم في العلم، وأحذركم منهم إذا قالوا، فلم يعلم قائلاً بذلك، أو لم يقل أحد بذلك؛ لأنهم قد يكونون صادقين؛ لأنهم لا يعرفون كتب أهل العلم ولم يطالعوها، ولا يعرفون عنها شيئاً، فلذلك هذا الذي تقول: إنه لم يقل أحد بذلك مع إنه في مختصرات الفقه: (من نوى الإفطار أفطر) ثم لو فرضنا إنه لم يوجد في كتب أهل العلم أليس النبي -صلى الله عليه وسلم- يقول:« إنما الأعمال بالنيات »؟ بلى، قال ذلك، فإذا كان يقول: (إنما الأعمال بالنيات) وهذا الرجل نوى الإفطار هل يفطر؟ نعم، يفطر.