حكم قراءة الفاتحة في التشهد نسياناً
مدة الملف
حجم الملف :
373 KB
عدد الزيارات 5081

السؤال:

رجل يقرأ الفاتحة في التشهد ناسياً فهل يعيد الصلاة؟

الجواب:

لا يعيد الصلاة إذا قرأ الفاتحة في التشهد ناسياً، لكن يجب أن يقرأ التشهد؛ لأن التشهد الأخير الذي يعقبه السلام ركن، والتشهد الأول (الأوسط) واجب من واجبات الصلاة، وليعلم أنه ثبت عن النبي -صلى الله عليه وآله وسلم- أنه قال: «ألا وإني نهيت أن أقرأ القرآن راكعاً أو ساجداً» فلا يجوز للمصلي أن يقرأ القرآن وهو راكع ولا أن يقرأ القرآن وهو ساجد.

نعم لو دعا بدعاء من القرآن فلا بأس، أما أن يتلو القرآن وهو راكع أو ساجد فإن ذلك حرام عليه، وقد ذهب بعض العلماء إلى أن من قرأ وهو راكع أو ساجد فإن صلاته تبطل؛ لأنه منهي عنه.