من فاتته سنة الفجر، فهل الأولى أن يقضيها بعد الإشراق، أو قبل الإشراق؟
مدة الملف
حجم الملف :
246 KB
عدد الزيارات 815

السؤال:

من فاتته سنة الفجر، فهل الأولى أن يقضيها بعد الإشراق، أو قبل الإشراق؟

الجواب:

إذا فاتت سنة الفجر، يعني أتيت والناس يصلون، صليت معهم، وأنت لم تصل الراتبة، فصلها بعد الصلاة، ولا حرج بعد الذكر، بعدما تذكر الله تصليها، ولا حرج عليك، وإن شئت أخرها إلى النهار بعد أن ترتفع الشمس قيد رمح، ولكن هذا الأخير بشرط، ألا تخشى النسيان، فإن خشيتِ النسيان، فصلها بعد الصلاة أحسن.