أحرم بعمرة عن شخص وحج عن آخر فهل يكون متمتعاً ؟
مدة الملف
حجم الملف :
241 KB
عدد الزيارات 1006

السؤال:

هل يكون متمتعاً من نوى العمرة لشخص والحج لشخص آخر؟

الجواب:

نعم، يكون متمتعاً، فإن العلماء -رحمهم الله- نصوا على أنه لا يعتبر في التمتع أن يكون النسكان لشخص واحد، بل يجوز أن تكون العمرة لشخص, والحج لشخص آخر، أو تكون العمرة لنفسه والحج لآخر، أو تكون العمرة لآخر والحج لنفسه، كل هذا يرونه جائزاً ولا يبطل التمتع.