تفسير قوله تعالى: {وَإِنْ مِنْكُمْ إِلاَّ وَارِدُهَا}
مدة الملف
حجم الملف :
291 KB
عدد الزيارات 704

السؤال:

ما هو تفسير قوله تعالى: ﴿وَإِنْ مِنْكُمْ إِلاَّ وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْماً مَقْضِيّاً﴾ [مريم:71] هل المعنى: أن المسلم والكافر والفاجر والصالح سيمرون على جهنم؟

وجزاكم الله كل خير.

الجواب:

أما على الصراط فلا يمر إلا المؤمنون، والكفار يساقون إلى النار -والعياذ بالله- في عرصات القيامة ورداً، وأما المؤمنون فهم يصعدون على الصراط إلى الجنة، ثم يصعدون عليه على قدر أعمالهم في السرعة، ومنهم من يخدش ويلقى في جهنم ويعذب بقدر ذنوبه حسب ما أراد الله -عز وجل- ثم يخرج.