إهداء البقر في حجة الوداع عن نساء النبي صلى الله عليه وسلم
مدة الملف
حجم الملف :
1150 KB
عدد الزيارات 1803

السؤال:

أهدى الرسول صلى الله عليه وسلم يوم حجة الوداع مائة من الإبل، فهل هذه المائة له خاصة أم له ولأزواجه؟

الجواب:

أهدى النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع مائة من النوق، ذبح منها ثلاثاً وستين بيده، والباقي أعطاه علي بن أبي طالب يذبحه، ويوزع لحمه، وأمر أن يؤخذ من كل بعير قطعة، فجعلت في قدر فطبخت فأكل من لحمها وشرب من مرقها، تحقيقاً لقوله تعالى: ﴿فَكُلُوا مِنْهَا﴾ [الحج:28] وهذا عن نفسه فقط إلا أنه أشرك علي بن أبي طالب في الهدي كما جاء ذلك في صحيح مسلم من حديث جابر ، وأما نساؤه فقد أهدى عنهن بالبقر.