التخلف عن صلاة الاستسقاء بحجة كثرة المعاصي
مدة الملف
حجم الملف :
471 KB
عدد الزيارات 4461

السؤال:

بعض طلبة العلم لا يخرج لصلاة الاستسقاء بحجة أن المعاصي موجودة، فكيف ندعو الله ونحن لم نغير من أحوالنا؟

الجواب:

هذا غلط؛ لأن المصائب كلها قد تكون بسبب الذنوب، كما قال تعالى: ﴿وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ﴾ [الشورى:30] وقد تكون امتحاناً من الله عز وجل يمتحن بها العبد هل يصبر أو لا يصبر؟ هذه واحدة.

ثانياً: إذا قلنا: إن علينا ذنوباً، أليست هذه الصلاة من أسباب مغفرة الذنوب؟! إذاً: فلنخرج إلى الله عز وجل، ولنضح له في البر نستسقيه، ونتعبد له بالصلاة، والذكر، وغير ذلك.

فلهذا أرجو من إخواننا طلبة العلم -إذا صح السؤال- أن يتأملوا الموضوع، وألا يثبطوا الناس عن الخير، وأن يشجعوهم عليه.