شربت حبوب منع الحمل في نهار رمضان خوفا من الحمل
مدة الملف
حجم الملف :
350 KB
عدد الزيارات 818

السؤال:

هذه السائلة تقول في سؤالها أنه في إحدى ليالي رمضان نسيت أن آخذ حبة منع الحمل، ومن خوفي من حصول الحمل أخذت الحبة في نهار رمضان، علما بأن أصغر أبنائي الخمسة عمره ثلاثة أشهر، مما جعلني في خوف شديد من حصول الحمل، علما بأنني قضيت هذا اليوم بعد رمضان، فماذا علي؟

الجواب:


الشيخ: عليها أن تتوب إلى الله عز وجل؛ حيث أفسدت صيامها بدون عذر، ولا يحل للمسلم أن يتهاون بركن من أركان الإسلام، والله عز وجل إذا أراد الحمل لا تنفع هذه الحبوب، وإذا لم يرد الحمل ما صار حمل، فالواجب على هذه المرأة أن تتوب إلى الله عز وجل، وهي تقول أنها قضت اليوم أم لا؟ السؤال: نعم، تقول قضيته؟
الشيخ: وقضاؤها لليوم أرجو أن يكون من تمام توبتها.