حكم كشف المرأة وجهها أمام إخوة الزوج
مدة الملف
حجم الملف :
627 KB
عدد الزيارات 945

السؤال:

جزاكم الله خيراً. هذه أم فيصل من الرياض تقول: هناك من النساء من تتهاون في كشف الوجه عن إخوة الزوج بحجة أنه ساكن معهم، فما توجيه فضيلتكم مأجورين؟

الجواب:


الشيخ: نوجه النصيحة لهؤلاء النساء أن يتقين الله عز وجل، وألا يكشفن وجوههن لأقارب الزوج إلا المحارم، كابن الزوج وأب الزوج، وأما أقاربهما أقارب الزوج سوى هؤلاء الأبناء والأباء فإن الواجب عليها أن تستر وجهها عنهم كما تستر عن رجال السوق، بل ستر هذا عنهم أوجب لأن هؤلاء أهل بيت يدخلون وربما ينزغ الشيطان بينهم، فإذا كانت جميلة فهو يدخل عليها دخولاً عادياً ربما يصيب منها ما يصيب من الفحشاء من غير أن يعلم به، ولهذا لما قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: «إياكم والدخول على النساء » قالوا: يا رسول الله، أرايت الحمو؟ قال: «الحمو الموت». يعني احذروه، تهاون  بعض الناس في هذا غلط، فالواجب تقوى الله عز وجل والالتزام بشريعته والبعد عن أسباب الفتن ولو خالف ذلك عادة الناس، وما خالف العادة فإن الناس ينكرونه لأول مرة ثم لا يزالون يألفونه شيئاً فشيئاً  فيزول المنكر. نعم.