هل البسلمة آية من الفاتحة؟
مدة الملف
حجم الملف :
1104 KB
عدد الزيارات 3687

السؤال:

أحسن الله إليكم. السائل ع. ي. س. من مكة المكرمة يقول هذا
السائل: يوجد من الناس من يقول: إن سورة الفاتحة لا تكتمل آياتها سبعاً إلا بالبسملة معتبرين البسملة أول آيات السورة مستشهدين بقوله تعالى: ﴿ولقد آتيناك سبعاً من المثاني والقرآن العظيم﴾؟

الجواب:


الشيخ: نعم. ومن الناس من يقول: إن الفاتحة تستكمل سبع آيات من دون البسملة، وهذا القول الثاني هو الصواب، ودليل ذلك أن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم كان لا يجهر بالبسملة في الصلاة الجهرية ويجهر بالحمد لله رب العالمين ...الخ. ولو كانت البسملة من الفاتحة لجهر بها كسائر آياتها، ودليل آخر حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أن الله تعالى قال: «قسمت الصلاة بيني وبين عبدي نصفين فإذا قال الحمد لله رب العالمين قال حمدني عبدي وإذا قال الرحمن الرحيم قال أثنى علي عبدي وإذا قال مالك يوم الدين قال مجدني عبدي وإذا قال إياك نعبد وإياك نستعين قال هذا بيني وبين عبدي نصفين قال هذا لعبدي ولعبدي ما سأل وإذا قال الحمد فإذا قال اهدنا الصراط المستقيم قال هذا لعبدي ولعبدي ما سأل »، فبدأ بالحمد. وأما كونها سبع آيات فليستمع هذا السائل الحمد لله رب العالمين الأولى، الرحمن الرحيم الثانية، مالك يوم الدين الثالثة، إياك نعبد وإياك نستعين الرابعة، أهدينا الصراط المستقيم الخامسة، صراط الذين أنعمت عليهم السادسة، غير المغضوب عليهم ولا الضالين السابعة، وهذا لا شك إنه الأقرب لأجل أن تتناسب الآيات في الطول، فإنك إذا جعلت: ﴿صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين﴾آيةً واحدة صارت طول بقية الآيات مرتين، وأيضاً الصلاة، الفاتحة بين الله وبين العبد منها ثلاث آيات حقٌ لله، ثلاثة آيات حقٌ للآدمي وآيةٌ بينهما: ﴿الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين﴾، كل هذه حقٌ لله: ﴿إهدينا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين﴾، حقٌ للإنسان: ﴿إياك نعبد وإياك نستعين﴾ بينهما وهي الآية الرابعة التي بين ثلاث وثلاث فالتناسب ظاهر، فعلى هذا فلو قرأ الإنسان الفاتحة بدون البسملة فصلاته صحيحة؛ لأنه قرأ الفاتحة بآياتها السبع. نعم.