توجيه لمن ينشر بعض المطويات الدعوية المشتملة على ما لا يصح
مدة الملف
حجم الملف :
704 KB
عدد الزيارات 602

السؤال:

حفظكم الله. السائل أبو عبد الله يا فضيلة الشيخ من أسئلته يقول: يقوم بعض محبي الخير بنشر بعض الأوراق التي قد تحمل في طياتها أحاديث ضعيفة أو موضوعة، وقد يذكر بعض الاجتهادات التي لا دليل عليها، هل من توجيهٍ لهؤلاء؟

الجواب:


الشيخ: نعم، التوجيه لهؤلاء أن أذكرهم بآيةٍ من كتاب الله وهي قول الله تبارك وتعالى: ﴿ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولاً﴾ ما ينشره هؤلاء أحياناً منامات، وأحياناً أحاديث موضوعة مكذوبة عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم، وأحياناً أذكار مبتدعة ما أنزل الله بها من سلطان، ولكن العوام يقبلون كل شيء، خصوصاً إذا كان فيها ترغيب وترهيب، والواجب على من أراد أن ينشر شيئاً أن يسأل أولاً أهل العلم الذين هم أهل العلم: ما ترون في هذا؟ ثم ما ترون في نشره؟ فإذا قالوا: هذا صحيح، وأذنوا بنشره نشره، وإذا كان هناك جهات مسئولة عن توزيع هذه المنشورات فلا يوزعها حتى يتصل بالجهة المسئولة كي لا يصبح الأمر فوضى كلٌ ينشر ما شاء. نعم.