هل يؤجر الإنسان على ما يصيبه من مصائب في الدنيا؟
مدة الملف
حجم الملف :
271 KB
عدد الزيارات 889

السؤال:

أحسن الله إليكم وبارك فيكم. هذا السائل يقول: يا فضيلة الشيخ، بالنسبة للمصائب التي تصيب الإنسان في حياته في الدنيا، هل يؤجر عليها؟

الجواب:


الشيخ: المصائب التي تصيب الإنسان في الدنيا يكفر الله بها سيئاته، والإنسان لا يخلو من ذنوب ومن سيئات ومن خطأ فتقع هذه المصائب مكفرة، ثم إن احتسب الأجر على الله صار له في ذلك ثواب، ثواب على صبره واحتسابه فيرفع الله بها درجته ويثيبه على ذلك. نعم.