هل صلاة النافلة جماعة في المسجد تفضل بسبع وعشرين درجة على صلاتها في البيت؟
مدة الملف
حجم الملف :
304 KB
عدد الزيارات 2707

السؤال:

أحسن الله إليكم. بالنسبة للشخص الذي يصلي صلاة التراويح أو القيام في بيته ولا يصليها في المسجد مع الجماعة بحكم أنها من النوافل، هل صلاتها في الجماعة تؤجر بسبعٍ وعشرين؟

الجواب:


الشيخ: أما تفضيل صلاة الفريضة في الجماعة على صلاة الفذ بسبع وعشرين فهذا لا إشكال فيه، ثبت فيه الحديث، وأما النوافل التي تصلي فيها جماعة فيحتمل أن يقال: إنها تضاعف أيضاً، ويحتمل أنها أفضل ولكن لا نجزم بالفضل المعين الذي هو سبع وعشرين درجة، لكن لا شك أنها أفضل من الصلاة منفرداً. نعم.