حملت زوجته قبل إكمال رضاعة المولود الأول فهل عليهما إثم ؟
مدة الملف
حجم الملف :
595 KB
عدد الزيارات 8259

السؤال:

 يقول هذا السائل بأنه متزوج ويحمد الله، وأنجبت يقول: زوجتي ولداً، ولكن قبل أن يكمل السنة الثانية من عمره أنجبت أيضاً مرة ثانية، فهل علينا أثم في ذلك، لأن الآية الكريمة تقول: ﴿والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين﴾؟

الجواب:


الشيخ: ليس عليكم إثم إذا تواصل الأولاد، بل لكم أجر؛ لأن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال: «تزوجوا الولود الودود». يعني كثيرة الولادة، وأما قوله تعالى: ﴿والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين﴾. فلا ينافي كثرة الولد، يعني من الممكن أن يرضع الطفل السابق بعد أن تحمل الأم بالولد اللاحق، وقد «هم النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أن ينهى عن الغيلة وهي إرضاع الحامل الطفل، قال: ثم رأيت فارس والروم يغيلون ولا يضرُّ أولادهم شيئاً فلم ينهَ عنها» فأقول: يا أخي السائل، بارك الله لك في أهلك وفي ولدك، وأكثر من أولادك ومالك. نعم.