ما يكون بعد الاستخارة..هو الذي فيه الخير
مدة الملف
حجم الملف :
651 KB
عدد الزيارات 2409

السؤال:

اللهم آمين. أحسن الله إليكم يا شيخ، هل يشترط لمن يصلي الاستخارة أن يرى شيئاً عند منامه، أو أن يشعر بما قاله في صلاة الاستخارة، أم أن صلاة الاستخارة دعاء كأي دعاء آخر؟

الجواب:


الشيخ: لا يشترط ذلك، أي لا يشترط أن يرى المستخير شيئاً يدله على أن هذا هو الأفضل له، بل متى تيسر له الشيء بعد استخارته فليعلم أن هذا هو الخير إذا كان قد دعا ربه بصدق وإخلاص؛ لأن في دعاء الاستخارة يقول الرجل أو المرأة المستخيرة: «اللهم إن كنت تعلم أن هذا -ويسمي حاجته- خير لي في ديني ودنياي وعاقبة أمري وعاجل أمري وآجله  فأقدره لي ويسره لي» فإذا تيسر له الأمر بعد الاستخارة فليعلم أن هذا هو الخير؛ لأنه دعا الله أن يختار له ما هو خير وييسره له، فإذا تيسر فهذا علامة أن ذلك هو الخير، وربما يرى الإنسان شيئاً يدل على أن هذا هو الخير له، وربما ييسر الله له من يشير عليه بشيء فيأخذ بمشورته فيكون هو الخير. المهم أنك إذا استخرت الله بصدق وإخلاص فما يجري بعد ذلك بأي سبب من الأسباب فهو الخير لك إن شاء الله تعالى. نعم.