إذا عطس المصلي هل يحمد الله ؟
مدة الملف
حجم الملف :
911 KB
عدد الزيارات 2207

السؤال:

  إذا عطس المصلي هل يحمد الله؟

الجواب:


الشيخ: نعم  إذا عطس المصلي فإنه يقول: الحمد لله، كما صح ذلك في قصة معاوية بن الحكم رضي الله عنه أنه دخل مع النبي صلى الله عليه وسلم في صلاة، فعطس رجل من القوم، فقال: الحمد لله. فقال له معاوية : يرحمك الله. فرماه الناس بأبصارهم، أي رموا معاوية منكرين عليه ما قال، فقال واثكل أمياه، فجعلوا يضربون على أفخاذهم يسكتونه فسكت، فلما انصرف من الصلاة دعاه النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم، قال معاوية: بأبي هو وأمي، والله ما قهرني ولا  نهرني، وإنما قال: «إن هذه الصلاة لا يصلح فيها شيء من كلام الناس، أو قال من كلام الآدميين، إنما هي التسبيح والتكبير وقراءة القراءن». أو كما قال صلى الله عليه وعلى آله وسلم. ولم ينكر النبي صلى الله عليه وسلم على العاطس الذي حمد الله، فدل ذلك على أن الإنسان إذا عطس في الصلاة حمد الله لوجود السبب القاضي بالحمد، ولكن هل يكون ذلك في كل ما يوجد سببه من الأذكار في الصلاة، الظاهر أن كل ذكر يوجد سببه في الصلاة فإنه لا بأس أن يأتي به الإنسان إلا إجابة المؤذن؛ لأن إجابة المؤذن طويلة وينشغل بها الإنسان  عن صلاته، وقد جاء عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: «إن في الصلاة لشغلا» .
  شكر الله لكم يا فضيلة الشيخ. وبارك الله فيكم .