صلاة الجماعة واجبة في حق الرجال
مدة الملف
حجم الملف :
678 KB
عدد الزيارات 904

السؤال:

جزاكم الله خيراً. تقول السائلة في ثاني أسئلتها: في هذا الزمان كثرت مكبرات الأصوات، فنحن نسمع النداء بالصلاة، ولكن من مساجد بعيدة جداً عن حينا، ويشق علينا الذهاب إليها، فهل ينطبق وندخل في قول النبي صلى الله عليه وسلم للصحابي: «هل تسمع النداء»؟ قال: نعم. قال: «فأجب». وما حكم لو كان المسجد في منطقة جبلية وعرة، والصعود في هذه المنطقة شاقٌّ جداً، وإن حاولنا الصعود لا نصل إلا وقد أقيمت الصلاة وفاتتنا البعض من الركعات، هل يكفينا أن نصلي في المنزل؟

الجواب:


الشيخ: المرأة أصلاً لا يلزمها أن تحضر الجماعة، لكن الرجل يلزمه أن يحضر الجماعة إذا سمع النداء. لكن النداء الذي ليس عبر مكبر الصوت؛ لأن مكبر الصوت لو أخذنا به لكان يسمع من بعيد كما قالت؛ إنما المراد أنه  لو كان الأذان في غير مكبر الصوت لسمعه هؤلاء وجب عليهم الحضور، وكذلك إذا كان طريق المسجد وعراً لا يتمكنون من الوصول إلى المسجد إلا بمشقة شديدة أو لا يتمكنون الوصول إلى المسجد إلا إذا قد أتم الجماعة الصلاة فإنه لا يلزمهم في هذه الحال، ويصلون جماعة في مكانهم؛ لقول الله تبارك وتعالى: ﴿فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ﴾.