هل تصوم ثلاثة أيام عن الأيام البيض إذا لم تصمها بسبب الحيض ؟
مدة الملف
حجم الملف :
651 KB
عدد الزيارات 1542

السؤال:

السائلة في آخر أسئلتها تقول: أصوم الأيام البيض من كل شهر، ثلاثة عشر أربعة عشر وخمسة عشر، ولكن أحيانا يصادف وجود الدورة الشهرية، فهل يجوز لي أن أصوم ثلاثة أيام بدلا منها من نفس الشهر؟

الجواب:


الشيخ: نعم صيام ثلاثة أيام من كل شهر سنة. وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن «صيام ثلاثة أيام من كل شهر صوم  الدهر كله». ولكن الأفضل أن تكون في الأيام  البيض  ثلاثة عشر و أربعة عشر وخمسة عشر. فإن لم يمكن بأن كانت الأنثى عليها العادة، أو حصل السفر، أو حصل ضيف، أو حصل ملل أو مرض يسير، أو ما أشبه ذلك فإنه يحصل الأجر لمن صام  في غير هذه الأيام الثلاثة. قالت عائشة رضي الله عنها: كان النبي صلى الله عليه وسلم «يصوم ثلاثة أيام من كل شهر لا يبالي أصامها في أول الشهر أو وسطه أو آخره». فالأمر في هذا واسع. فصيام ثلاثة أيام من كل شهر سنة، سواء في أول الشهر أو وسطه أو آخره، لكن كونها في الأيام الثلاثة  أيام البيض أفضل، وإذا تخلف ذلك بعذر أو حاجة فإننا نرجو من الله تعالى يكتب الأجر لمن كان من عادته أن يصومها ولكن تركها لعذر. نعم.