دم الحيض ودم الا ستحاضة وما هي أقل مدة بين الحيضتين ؟
مدة الملف
حجم الملف :
882 KB
عدد الزيارات 6988

السؤال:

جزاكم الله خيراً. هذه السائلة تقول: كم عدد أيام الاستحاضة؟ وما أقل أيامه ما بين الحيضة والحيضة الأخرى؟وهل إذا جاءت في نفس الشهر تعتبر حيضة؟ جزاكم الله خيراً. 

الجواب:


الشيخ: الحيض معروف؛ فإنه دم أسود ثخين منتن. ودم العرق الذي هو الاستحاضة معروف أيضاً، فإنه دم رقيق أحمر ليس له رائحة. ولا حد لأيام الاستحاضة، الاستحاضة قد تكون خمسة وعشرين يوماً، أو عشرين يوماً، أو أقل أو أكثر فلا حد له. وأما الطهر بين الحيضتين، فقيل: إن أقله ثلاثة عشر يوماً، وقيل: إنه لا حد لأقله كما أنه لا حد لأكثره. وهذا القول هو الصحيح. وبناءً على القول الصحيح: يمكن للمرأة أن تحيض في الشهر مرتين، لكن يجب أن تعرف المرأة أن دم الحيض هو الحيض، وأما الدم الآخر الرقيق الأصفر قليلاً فهذا ليس بحيض، بل هو استحاضة، والمستحاضة تعمل بعادتها إن كان سبق أن لها عادة، ولا تنظر إلى الدم، بل إذا جاءت يوم العادة جلست بمقدار العادة لا تصلي ولا تصوم، ولا يأتيها زوجها. وإذا انتهت من العادة اغتسلت، وصلت وصامت، وحلت لزوجها. قال العلماء: وما زاد على خمسة عشر يوماً من الدماء فإنه استحاضة، فإذا لم يكن لها عادة ولم يكن لها تمييز، فإنها ترجع إلى عادة غالب النساء، وهي ستة أيام أو سبعة أيام، وقتها من أول يوم جاءها الحيض. نعم.