الفرق بين المؤمن والكافر في القبر
مدة الملف
حجم الملف :
580 KB
عدد الزيارات 5138

السؤال:

بارك الله فيكم هذا السائل يا فضيلة الشيخ ح. ح. من الرياض يقول في سؤاله الأول: يقال: إن الكافر عندما يوضع في القبر، ويأتيه منكر ونكير يأتونه في صورٍ مخيفة ومرعبة، فهل المؤمن يرى منكر ونكير الصورة نفسها التي يراها فيها الكافر أفيدونا جزاكم الله خيراً؟

الجواب:


الشيخ: من المعلوم أنه لا يستوي المؤمن والكافر فيما يتعلق بعذاب القبر ونعيمه، وأن المؤمن ينعم في قبره، ويوسع له فيه، وينور له فيه، ويفتح له فيه بابٌ إلى الجنة، وأما الكافر، فإنه يعذب في قبره، ويضيق له فيه حتى تختلف أضلاعه، والعياذ بالله، ويفتح له بابٌ إلى الجنة، وأما المساءلة حين السؤال؛ فإن الميت يأتيه ملكان يسألانه عن ثلاثة أشياء؛ عن ربه، ودينه، ونبيه، فأما المؤمن، فيقول: ربي الله، وديني الإسلام، ونبيي محمد، وأما المؤمن فيقول: ها ها لا أدري، سمعت الناس يقولون شيئاً فقلته هذا أكثر ما عندي الآن حول الإجابة على هذا السؤال.