غسل اليدين والوجه في الوضوء
مدة الملف
حجم الملف :
695 KB
عدد الزيارات 3496

السؤال:

هذا السائل من المدينة المنورة رمز لاسمه بـ م. م يقول: هل يلزم المتوضئ أن يغسل وجهه بكفيه؟

الجواب:


الشيخ: الحمد لله رب العالمين، وأصلي وأسلم على نبينا محمد، خاتم النبيين، وإمام المتقين وعلى آله وأصحابه، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، لا أدري ما وجه هذا السؤال، هل يلزم المتوضئ أن يغسل وجهه بكفيه، وهل هناك أداة لغسل الوجه سوى الكفين ولعله أراد هل يجوز للمتوضئ أن يغسل وجهه قبل غسل كفيه؛ فإن كان أراد ذلك فإننا نقول: لا حرج على المتوضئ أن يغسل وجهه قبل غسل كفيه؛ لقول الله تبارك وتعالى: ﴿يا أيها الذين آمنوا إذا قمتم للصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى  المرافق﴾ ولم يذكر غسل الكفين؛ لكن الأفضل أن يبدأ بغسل الكفين ثلاثاً ولا سيما إذا كان قائماً من نوم الليل، فإنه يتأكد في حقه أن لا يغمس يديه في الإناء حتى يغسلهما ثلاثاً؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم:  «إذا استيقظ أحدكم من نومه فلا يغمس يده في الإناء حتى يغسلها ثلاثاً فإن أحدكم لا يدري أين باتت يده» هذا ما نظنه مراد السائل؛ فإن كان أراد شيئاً سوى ما ظنناه، فليكتب مرة ثانية إلى البرنامج وليوضح سؤاله.
السؤال: يمكن يقصد الشيخ أنه يغسله بكف واحدة محتمل؟

الشيخ: إذا كان يريد ذلك، فلا بأس. 
الشيخ نعم وإنما جعلنا الأولى أن يتصدق به، أو يقومه فيتصدق بقيمته؛ لأنه في الحقيقة ليس لقطةً محضة، وليس معلوماً عين صاحبه، فهو بين بين، ولذلك نقول: الأحوط والأولى أن يتصدق به أو يتصدق بقيمته ويتملكه نعم.