حكم أكل الضب
مدة الملف
حجم الملف :
775 KB
عدد الزيارات 14910

السؤال:

هذا المستمع سعد الغامدي من الأفضلية يقول: ما حكم الشرع من وجهة نظركم في أكل الضب، هل هو حلال أم حرام؛ لأنني أرى البعض من الناس يقول: إنه حرام ولا أعلم بذلك حكم أرجو الإفادة؟

الجواب:


الشيخ: الحمد لله رب العالمين، وأصلي على نبينا محمد خاتم النبيين وإمام المتقين وخليل رب العالمين، وعلى آله وأصحابه، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين؛ أكل الضب حلال لا بأس به؛ لأنه ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ ولكن ها هنا مسألة أحب التنبيه عليها، وهو أن بعض الناس يسيء في الحصول على الضبان بأن يعذبها تعذيباً بالغاً يمكن إدراكها دونه، ومعلوم أن الإنسان إذا كان يمكنه أن يتوصل إلى مقصوده من هذه البهائم بشيء أسهل، فإنه لا يجوز له أن يستعمل ما هو أصعب؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: إذا قتلتم فأحسنوا القتل، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته. فمثلاً إذا كان يمكن استخراج الضب من جحره بالماء، فإنه لا يجوز إخراجه بالنار؛ لأن النار أشد ألماً وأذية له من الماء، وإذا كان يمكن أن يصاد بالبندق؛ أي بالرصاص، فإنه لا يصاد بالحجر ونحوه؛ لأن الحجر ربما يقتله، وإذا مات بقتل الحجر فإنه يكون محرم الأكل؛ لأنه وطيس، المهم أن الإنسان يجب أن يحصل على الضبان، وعلى غيرها مما أباح الله عز وجل بأسهل طريق ممكن، ولا يحل له أن يتبع الأصعب مع إمكان الأسهل.